يوسف بن ميسية

رئيس اللجنة التنظيمية

كلمة رئيس اللجنة التنظيمية

تستعد الجزائر لاستضافة أحد أبرز الفعاليات في صناعة التأمين من خلال انعقاد الدورة 33 لمؤتمر الاتحاد العام العربي للتأمين، والتي سينظمها الاتحاد الجزائري لشركات التأمين وإعادة التأمين.

سيشهد هذا الحدث الهام مشاركة مهنيو التأمين وإعادة التأمين من جميع أنحاء العالم. وسيعقد من الخامس (05) إلى الثامن (08) جوان 2022، بمركز المؤتمرات الكائن بوهران ثاني أكبر مدينة في البلاد وهو موقع ملائم يليق بمكانة الملتقى. وتعقد هذه الدورة تحت شعار:

الوضع الجديد وتداعياته على صناعة التأمين: ما هي التحديات وهل من فرص للسوق العربي للتأمين؟

هذه الفعالية تفضي إلى تنمية علاقات العمل واللقاءات بين الجهات الفاعلة في السوق الدولية، وهي بالأخص فرصة مميزة لعرض الخبرات ومناقشة سبل مواجهة التحديات الكبرى التي تواجه التأمين العربي، بما في ذلك نجاح تحديث قطاع التأمين ومجمل نشاطاته.

باسم اللجنة التنظيمية التي نصّبها الاتحاد والتي يشرفني ترأسها، يسعدني أن أرحب بجميع المشاركين في هذا المؤتمر، وأنا واثق أنهم سيساهمون، من خلال إثراء العمل وتنويع في المقترحات، برسم آفاق واعدة لصناعة التأمين العربية.

إن الاتحاد الجزائري لشركات التأمين وإعادة التأمين واللجنة المنظمة لن يدخرا أي جهد من اجل إنجاح هذا الحدث وضمان أفضل ظروف الاستقبال والإقامة الممتعة في هذه المدينة الجميلة -وهران-، الملقبة” بالباهية”.

مرحبا بكم بالجزائر.

يوسف بن ميسية

رئيس اللجنة التنظيمية